Loading

وزيرة النقل الدكتوره لينا شبيب تزور بلدية اربد الكبرى



 
اكدت وزيرة النقل الدكتوره لينا شبيب على ضرورة انهاءتصاميم مشروع اعادة هيكلة مجمع عمان الجديد في اقرب وقت تمهيدا لطرح عطاء التنفيذ المرجح ان تتم احالته بداية العام القادم بشكل يحقق الغايات المرجوة منه في خدمة المواطن والمشغل في ان واحد. 


وبينت شبيب خلال اجتماع مناقشة للمشروع اليوم الاثنين في مقر بلدية اربد الكبرى بحضور محافظ اربد حسن عساف ، ان كلفة المشروع تصل الى مليوني دينار تم تخصيصها من المنحة الخليجية مشيرة الى ان التاخر في طرح العطاء ياتي في اطار الحرص على اخراجه بالصورة الصحيحية ومعالجة بعض الاختلالات في التصميم بما يضمن انسيابية حركة المرور داخل المجمع وفي محيطه وزيادة سعته لخطوط النقل العام التي تضاعفت خلال السنوات الاخيرة خاصة وان المجمع يربط اربد بمحافظات المملكة.

ولفتت شبيب ، ان هذا المشروع ياتي ضمن مشروع متكامل لاعادة هيكلة خطوط النقل والمجمعات الرئيسة في المحافظات بكلفة تزيد عن 20 مليون دينار بعد دراسات شاملة للخطوط الموجودة وبما يكفل استيعاب اي توسعات محتملة فيها على مدى السنوات القادمة بما يسهم في تطوير قطاع النقل العام .

ودعت وزير النقل المكتب الاستشاري المصمم لمشروع اعادة هيكلة مجمع عمان الجديد الى تعديل التصميم التي تم عرضه ومناقشة الملاحظات التي عرضت مع الفنيين ودائرة المرور في البلدية واقسام السير في شرطة اربد والمحافظة ومديرية الاشغال والجهات ذات العلاقة لتطويرالتصميم وتحديثه على النحو الامثل.

من جهته ، اشار المحافظ عساف ، الى اهمية اجراء دراسة شاملة لمنظومة النقل في اربد في اطار الجهود الرامية لتخفيفالازمات المرورية التي تشهدها نظرا لكثافتها السكانية المتزايدة جراء تواجد نحو ربع مليون لاجىء سوري فيها ، وتعد مركز جذب وتسوق لمحافات الشمال .

واوضح رئيس بلدية اربد المهندس حسين بني هاني ، ان البلدية استلمت اربعة دونمات بنظام الحيازة الفورية من الجهة الجنوبية للمجمع لتوسعته وانجاح عملية اعادة الهيكلة فيه لزيادة طاقته الاستيعابية من الخطوط وتقديم خدمة افضل للمواطن والمشغل لافتا الى انه تم حيازة ثمان دونمات اخرى لدمج مجمعي فوعرا وبيت راس بمجمع واحد لتخفيف الضغط المروري عن وسط المدينة.

واشار الى ان البلدية تعتزم نقل المجمع الشمالي الى منطقة حكما في ظل عدم قدرته الحالية على استيعاب المزيد من وسائط النقل العام ووقوعه بين الاحياء السكنية والتجارية في اطار خطط البلدية الرامية الى تحسين الواقع المروري الصعب الذي تعانيه مدينة اربد.

واكد مدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل مروان الحمود ، استعداد الهيئة لدراسة اي افكار ومشاريع مقترحة تعمل على تحسين واقع النقل العام في اربد بما يسهل على المواطنين ويخفف من حدة الاحتناقات المرورية .

ولفت مدير شرطة اربد العميد الدكتور عبدالوالي الشخانبة ، الى ضرورة اعادة النظر في مسألة تواجد الاكشاك داخل المجمعات بشكل عام ومجمع عمان الجديد في اربد تحديدا ونقله الى محيط المجمع لاستغلال مساحاته بالشكل الامثل .

وبين مدير مديرية الاشغال العامة في المحافظة المهندس موفق الزعبي استعداد الاشغال العامة باجراء اي تعديلات على الشوارع التي تقع تحت مسؤولياته وتربط المجمع كمركز انطلاق للمحافظات والالوية .