بلدية اربد: أعمال التعقيم مستمرة ومكررة في المناطق الحساسة

أكد رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني ان بلدية اربد الكبرى لا تزال تعمل في برنامج التعقيم اليومي لمختلف مناطق وأحياء وشوارع المدينة وذلك منذ بدء الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الأردنية لمواجهة تفشي فيروس كورونا في الأردن.
وأضاف بني هاني ان آليات البلدية وفرق التعقيم تعمل على مدار الساعة وتكثف من عمليات التعقيم في المناطق التي يثبت بها وجود إصابات ويكون التعقيم في هذه المناطق مكثفاً ولعدة أيام متتالية.
ونوه إلى ان البلدية تقوم كذلك بعمليات تعقيم عامة للشوارع والمباني ضمن حدودها من خلال الآليات الكبيرة بينما يتم تعقيم المؤسسات الرسمية والمستشفيات وغيرها من خلال فرق عمالية تم تدريبها وتأهيلها بشكل كامل وتتخذ اقصى درجات الوقاية والسلامة وتم تزويدهم بلباس خاص لهذه الغاية.
وبين بني هاني إلى ان الأيام القليلة الماضية شهدت تعقيم احياء بكاملها ومنازل الأشخاص الذين ثبتت اصابتهم بالفيروس كما قامت فرق البلدية بعملية تعقيم شاملة لجميع آليات الدفاع المدني العاملة في الميدان وكامل مبنى المديرية بالإضافة لعدد من مستودعات الأدوية
وأوضح إلى ان البلدية وبالتوازي مع اعمال التعقيم تركز على رفع كامل النفايات من شوارع المدينة بشكل يومي حيث تبلغ كميات النفايات التي يتم نقلها من احياء المدينة قرابة الأف طن يتم تحميلها من حوالي 15 ألف حاوية موزعة في مناطق اربد الكبرى.
وختم بني هاني بالتأكيد على ان جميع كوادر البلدية على أهبة الاستعداد لتقديم الخدمة المثلى للوطن في هذه الظروف وانهم يعملون بهدف واحد وهو سلامة المواطن وخدمته لحين انقشاع هذا الوباء بإذن الله