الكوفحي: البلدية ماضية في سياستها الهادفة لإنهاء جميع مظاهر الحفريات والهبوطات في الشوارع الرئيسية للمدينة ومناطقها.

أكد رئيس بلدية اربد الكبرى الدكتور المهندس نبيل الكوفحي ان البلدية ماضية في سياستها الهادفة لإنهاء جميع مظاهر الحفريات والهبوطات في الشوارع الرئيسية للمدينة ومناطقها.

وبين الكوفحي أن العمل يتم وفق الأولويات التي حددتها لجنة خاصة شكلتها البلدية لتقييم وضع الطرق والإشارة الى أولويات العمل حسب حجم الضرر في الشوارع وأهمية استخدامها من قبل المواطنين.

واشار الكوفحي لاستمرار أعمال الصيانة بخطىً ثابتة، وسيتم الانتقال الشوارع الفرعية في المرحلة القادمة.

من جهته بين مدير دائرة الأشغال الهندسية في البلدية المهندس محمد عبابنة ان البلدية أنهت خلال اليومين الماضيين أعمال الصيانة لجزء كبير من شارع عمان ابتداءً من تقاطع بردى باتجاه الشمال وحتى مدخل منطقة حكما وبالإتجاهين، إضافة لإصلاح شارع بشرى الرئيسي وجزء كبير من شارع الهاشمي من ميدان محمد الدرة باتجاه الشرق.

وبين العبابنة ان البلدية قامت بطرح ثلاث عطاءات متخصصة، يعنى الأول بتعبيد وصيانة الطرق بمادة “السي لكوت”، والثاني للصيانة بالخلطات الإسفلتية، بينما خصص العطاء الثالث لرفع جميع مناهل الصرف الصحي و وحدات تصريف مياه الأمطار ومحابس المياه لتكون بمستوى الطريق ولا تشكل حفراً في الشوارع.

وحسب العبابنة فإن هذه الأعمال تضمن معالجة واقع الحفريات بكل أشكالها سواء كانت ناتجة عن ضعف البنية التحتية او مخلفات حفريات شركات الخدمات او انخفاض منسوب المناهل.

About the author

مدير وحدة العلاقات العامة والعلام في بلدية اربد الكبرى