بلدية اربد الكبرى ورشيد للنزاهة والشفافية يطلقان منصة خاصة بالشكاوى.

أطلقت بلدية اربد الكبرى بالشراكة مع فريق شارك من رشيد للنزاهة والشفافية وبدعم من الاتحاد الأوروبي والوكالة الإسبانية للتعاون الدولي، أداة رقمية جديدة “منصة شكاوى” تهدف لتعزيز مبادئ النزاهة والشفافية بين البلدية والمواطنين.
وقال رئيس بلدية اربد الكبرى الدكتور المهندس نبيل الكوفحي ان البلدية تسعى دائماً للنهوض بالعمل البلدي بمختلف الجوانب، وسبق لها ان حولت عملية اتخاذ القرارات فيها الى صناعة القرارات، وهو ما يعني ان جميع القرارات تصدر من قبل لجان مختصة.
واكد الكوفحي ان البلدية منحت كل جهة فيها صلاحياتها الكاملة سواء كان الرئيس او المجلس البلدي والمستشارين والمساعدين والمدراء ورؤساء الأقسام، كما انها قامت بتشكيل لجنة خاصة للنظر بتظلمات موظفيها.
وبين ان البلدية طورت عدة وسائل للتواصل مع المواطنين سواء من خلال منصات التواصل الاجتماعي اوايجاد ارقام خاصة بالشكاوى، وعقد لقاءات لرئيس البلدية مع المراجعين واستقبال ملاحظاتهم منوهاً بان مكتب رئيس البلدية استقبل خلال العام الماضي أكثر من 3000 مواطن.
وبين الكوفحي ان البلدية شاركت بعدة مسابقات ونالت جوائز كبرى مرتبطة بالحوكمة والشفافية.
من جهتها قالت ممثلة الوكالة الإسبانية بيلا فيرنانديز ان الهدف الأساسي من مشروع نزاهة هو القضاء على الفساد، وتعزيز مفاهيم الشفافية والنزاهة، والتركيز على قيم الحوكمة ومشاركة مؤسسات المجتمع المدني.
وعبرت فيرنانديز عن سعادتها بشراكة بلدية اربد الحقيقية مع المواطنين مشيرةً ان منصة الشكاوى التي أطلقتها البلدية تعد واحدةً من نتائج مشروع رشيد للنزاهة.
وقال اسلام بواعنة من هيئة النزاهة ان عمل الهيئة يدعم الشراكة بين جميع المؤسسات لان مؤسسة بمفردها لا يمكن ان ترسخ ثقافة ومبادئ النزاهة.
وأضاف ان الهيئة تمتلك مشاريع كبرى لترسيخ مبادئ النزاهة الوطنية لدى الموظف العام والمواطن على حد سواء.
فيما بينت عبير مدانات من رشيد للنزاهة ان المبادرة التي تأسست عام 2013 استطاعت الحصول على اعتماد منظمة الشفافية الدولية وان جميع اعمالها وادواتها تم ابتكارها من قبل جيل الشباب.
وعرض بهاء السعدي من بلدية اربد الكبرى أهمية وجود منصة خاصة بالشكاوى مؤكداً انها اختصرت الكثير من الوقت والجهد وخففت حجم الاتصالات ورسائل الواتس اب، مبيناً ان الناس بدأوا يعتادون عليها.
وأضاف ان البلدية ومنذ البدء التجريبي لهذه المنصة استطاعت حل 80 شكوى بصورة نهائية كما انها أسهمت بتعزيز ثقة المواطنين بالبلدية.

About the author

مدير وحدة العلاقات العامة والعلام في بلدية اربد الكبرى

Leave a Reply