رئيس اللجنة المحلية لمنطقة البارحة: خلطات إسفلتية لشوارع المنطقة بمساحة 290الف م2

قال مأمون بني هاني رئيس اللجنة المحلية لمنطقة البارحة عضو مجلس محلي بلدية اربد الكبرى ان تقديم افضل الخدمات للمواطنين هو الهاجس والهدف الذي نسعى اليه دائماً وان بلدية اربد الكبرى تعمل وفق قدراتها على تقديم جملة من المشاريع التي من شأنها الإرتقاء بمستوى الخدمات المقدمه للمواطنين والنهوض بالعمل البلدي على اكمل وجه .

وأضاف بني هاني انه تم خلال عام 2019 عمل خلطات اسفلتية لعدد من شوارع المنطقة وبمساحة اجمالية بلغت 290الف م2 وعمل العديد من فتوحات جديدة لبعض الشوارع وبمساحات كبيرة وتنفيذ عبارة صندوقية وانشاء خط تصريف مياه امطار وبطول 3كم وبقيمة140 الف دينار بالقرب من كراج البلدية .

وأكد بني هاني انه تم تخصيص قطعة ارض وتم التنازل عنها لصالح وزارة الصحة من اجل اقامة مركز صحي شامل عليها وتخصيص ارض لصالح وزارة التربية لإقامة مدرسة عليها بديلة لمدرسة حليمة السعدية القديمة ، مشيراً الى ان بلدية اربد الكبرى قد تبرعت بقطعة ارض لإنشاء صالة رياضية متعددة الأغراض لنادي النهضة في حي الطوال وهذه الصالة والتي تم افتتاحها مؤخراً ستعمل على تقديم الخدمات الرياضية لهذه الشريحة من ذوي الإحتياجات الخاصة وايماناً من البلدية بدورها الرائد في دعم المؤسسات الإجتماعية لأنه آن الأوان للخروج من الدور التقليدي المنوط بعمل البلديات والمتمثل بفتح الطرق وتعبيدها وإنشاء الحدائق وعمل الأرصفة إلى أدوار أكثر شمولية على اعتبار ان البلديات تعتبر وحدات تنموية تسهم في إحداث التنمية في شتى مجالات الحياة المختلفة الثقافية والاجتماعية والرياضية على حد سواء .

وأكد بني هاني انه تم طرح عطاء وبقيمة 61الف دينار لإنشاء سور للمقبرة الجديدة والتي تم الإنتهاء من تأهيلها مؤخراً وطرح عطاء لإقامة سور حول حديقة الأشرفية ولكن جائحة كورونا اوقفت العمل بهذا المشروع ومن المتأمل المباشرة بتنفيذه في الأيام القليلة القادمة ، مشيراً الى انه تم الإنتهاء من تجهيز الملعب الخماسي الذي تبرعت به شركة البوتاس في منطقة أبان ومن المتأمل ان يتم استثماره في القريب العاجل لرفد موازنة البلدية مشيراً الى ان المجلس البلدي اتخذ قرار بتخصيص قطعة ارض بالقرب من الملعب لإقامة مركز شباب البارحة إيمانا من البلدية بضرورة دعم فئة الشباب أمل المستقبل وفرسان التغيير .

وأشار بني هاني إلى أن أعضاء اللجان المحلية في منطقة البارحة يعملون مع رئيس اللجنة بروح الفريق الواحد لخدمة المواطنين وهو الهدف الأصيل الذي نسعى إليه دائماً ، مشيراً إلى أن مستوى النظافة في منطقة البارحه جيدة حيث يقوم على تنظيف المنطقة 32 عامل وطن مطالباً بضرورة زيادة عدد عمال الوطن لإدامة النظافة كون منطقة البارحه تعتبر من اكبر المناطق مطالباً المواطنين بضرورة إخراج نفاياتهم في الأوقات المحددة وإتباع السلوكيات الإيجابية التي من شأنها أن تعمل على خلق بيئة نظيفة وسليمة للمواطنين كون موضوع البيئة والنظافة حق لكل مواطن ومسؤولية جماعية تتطلب تضافر كافة جهود الجهات الرسمية والشعبية على حد سواء .

ونوه بني هاني إلى انه تم تنظيم عدد من الأحواض في منطقة البارحة مثل حوض الطوال والبلد والمطلع والمثنى والمطارق والعمل جاري على تنظيم عدد أكبر من الأحواض كون تنظيم الأراضي يعمل على إزالة الشيوع بين الناس والإستفادة من الأراضي ذات المساحة الدقيقة وتقسيمها والإستفادة منها في عمليات البناء .

وتطرق بني هاني الى اهم المشاكل التي يعاني منها السكان في منطقة البارحه والمتمثلة بعدم وجود شبكة صرف صحي في منطقة ابان مشيراً الى انه تم طرح العطاء واخذ الموافقات اللازمة لإنشاء هذا المشروع المهم ولكن بسبب جائحة كورونا توقف العمل في هذا المشروع وننتظر في القريب العاجل العمل به وتنفيذه حيث يعد من اكبر المشاكل التي تواجه المواطنين في منطقة ابان ، وضرورة استبدال بعض الشبكات وتقوية خطوط المياه في منطقة ابان وخاصة ان السكان يعانون من انقطاع المياه وعدم وصولها اليهم ونأمل من المسؤولين في وزارة المياه العمل بجد لحل هذه المشكلة .

من جهة اخرى قال مدير منطقة البارحه المهندس حسين بني هاني انه تم ترخيص بعض الأبنية القديمة عن طريق الكروكيات وبمساحات صغيرة جداً وبعد اثباتات الصوره الجوية نظراً لأن هذه الأبنية قديمة وشعوراً منا للوضع الأقتصادي للمواطن حيث ان تراخيص هذه الأبنية تعد ضرورة ملحة لإيصال الخدمات لهم من مياه وكهرباء وهاتف .

وأضاف بني هاني ان التحصيلات المالية لمنطقة البارحه خلال عام 2019 قد بلغت حوالي 850 الف دينار بالإضافة الى ان هناك أعداد كبيرة من المواطنين يقومون بدفع ما يترتب عليهم من ذمم مالية في مركز البلدية وانه تم إصدار 1524 مخطط موقع وترسيم وإصدار 202 رخصة بناء وإجراء 544 معاملة إفراز وإصدار 544 إذن أشغال وإجراء 329 معاملة بيع وإصدار 58 رخصة مهن . 

وقدم رئيس اللجنة المحلية لمنطقة البارحه ومدير المنطقة الشكر لرئيس بلدية اربد الكبرى على اهتمامه ودعمه المستمر لمنطقة البارحه ولدائرة العلاقات العامة والإعلام على عملها الدؤوب والمتواصل في تسليط الضوء على انجازات الدوائر والمناطق التابعة للبلدية وتواصلهم المستمر مع المواطنين والعمل على حل المشاكل التي تواجههم.