الكوفحي يشارك برسم جدارية كبري ضمت مبادرة “دربي”

شارك رئيس بلدية اربد الكبرى الدكتور المهندس نبيل الكوفحي فعاليات مبادرة “دربي” التي نظمتها السفارة الأمريكية في الأردن تزامناً مع فعاليات #اربد_عاصمة_الثقافة_العربية_٢٠٢٢

وتمثلت المبادرة التي أقيمت في مدينة اربد برسم جدارية كبرى على الواجهة الجنوبية لمدينة الحسن الرياضية للشباب.

واكد رئيس بلدية اربد الكبرى الدكتور المهندس نبيل الكوفحي خلال مشاركته فعاليات المبادرة جاهزية البلدية واستعدادها التام لتقديم مختلف أنواع الدعم اللوجيستي لدعم هذه الأنشطة التي من شانها إشراك الشباب في العمل العام وتنمية مواهبهم ومنحهم الفرصة للتعبير عن ذاتهم.

وثمن الكوفحي عالياً إقامة هذا النشاط في مدينة اربد والتي باتت وجهة للثقافة الأردنية ايذاناً بإعلانها عاصمة للثقافة العربية، مؤكداً وقوف البلدية لجانب جميع الأنشطة التي تهدف للارتقاء بالمستوى الثقافي والجمالي في المدينة.

من جهتها بينت منسقة شؤون خريجي برامج التبادل الثقافي في قسم الشؤون العامة في السفارة الأمريكية نانسي اباظة ان مبادرة دربي My Path”” أطلقت في العام 2019 بهدف عرض قصص نجاح لشباب أردنيين من مختلف محافظات المملكة من خريجي برامج التبادل الثقافي بين الأردن والولايات المتحدة الأمريكية الممولة من الحكومة الأمريكية.

وأضافت ان تم اختيار قصص ملهمة بعدد من المحافظات ومنها اربد ومعان، وتسعى المبادرة لنقل تجارب هؤلاء الشباب والمسار الذي اختاروه لأنفسهم بهدف تحقيق احلامهم وطموحاتهم ودورهم في تنمية مجتمعاتهم المحلية.

وأشارت ان الجدارية التي رسمت في مدينة اربد هي امتداد لسلسلة نشاطات من ضمنها رسم جداريات وتجميل مدارس مع التأكيد على وجود عدد كبير من الأنشطة المستقبلي.

وبينت ان جدارية اربد كانت معبرة عن تحفيز الأجيال الشابة للسعي خلف طموحهم وصنع قصص النجاح والتميز الخاصة بهم ورسم مسارتهم في الحياة، وشارك في الرسم طلاب من مختلف المدارس وخريجي البرامج الممولة من الحكومة الأمريكية وعدد من الشبان في اربد، بوجود فنانين من المدينة.

وأكدت ان نشاط اربد أقيم بالشراكة مع بلدية اربد الكبرى ومدينة الحسن ومحافظة اربد.

Leave a Reply