بحث سبل تطوير حدائق البلدية

بحث رئيس بلدية اربد الكبرى الدكتور المهندس نبيل الكوفحي مع وفد يمثل منظمة برنارد فان لبير الهولندية ومؤسسة مجلسنا للتنمية المجتمعية سبل تطوير حدائق المدينة وإعادة تأهيلها.

وقال الكوفحي خلال اللقاء ان البلدية وضعت تطوير وإنشاء الحدائق داخل المدينة ضمن مسار هام جداً يأتي متوافقاً من أهدافها في التحول لمدينة خضراء معرفية مستدامة، مبيناً ان البلدية تضع خطة لإدامة عمل الحدائق ومن ضمنها تشكيل مجلس أمناء لكل واحدة من هذه الحدائق يتشكل من مجموعة من سكان المنطقة كون هذه الحديقة وجد لخدمة عائلاتهم وابناءهم.

وبين ان البلدية ستقوم بتنفيذ وعودها بإنشاء حدائق في كافة المناطق ابتداءً من العام القادم وسيتم وضع المخصصات اللازمة لذلك ضمن موازنة 2023.

وأضاف الكوفحي خلال اللقاء ان البلدية تمتلك توجها حقيقياً لإنشاء منتزهان قوميان شماء وجنوب اربد الكبرى، إضافة لإنشاء مسارات للمشي في ثلاثة مواقع في حدائق الملك عبد الله ومركز الحصن الثقافي وميدان على خلقي الشرايري، كما باشرت دراسة انشاء مسارات للدراجات الهوائية في عدد من الشوارع التي تتناسب مع هذا الطموح

وأشار ان الكثير من حدائق البلدية معظمها يعاني من تخريب واعتداءات وسلوكيات خارجية غير مقبولة، وهو ما دفع البلدية للبحث عن مشروع يهدف لزيادة الوعي والانتماء، وكان من ضمنه تأسيس إذاعة تهدف لبث برامج تعنى بزيادة الوعي والانتماء للمدينة، إضافة لزراعة القيم المتعلقة بالحفاظ على الممتلكات العامة.

وعرض الوفد الزائر عدداً من التجارب السابقة في تطوير الحدائق مبيناً ان المشروع يستهدف في بدايته ثلاث حدائق وهي (الأشرفية، واليرموك، إعمار اربد) على ان يتم بدء العمل بحديقة الأشرفية.

وأشار الحاضرون لأهمية إيجاد برامج حقيقية تهدف لتغيير السلوكيات السلبية لدى البعض وذلك من خلال زرع سلوك داخلي يهدف للحفاظ على هذه الحدائق خاصة تلك التي يجري العمل عليها ضمن مشروع التطوير والتحديث.

Leave a Reply